منتدي احبــــــــــاء الانبا تكلا بدشنا




 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  facebookfacebook  دخولدخول  
مشاركة


شاطر | 
 

 أقوال الآباء عن الصلاة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
makarusgamel
مشرف مميز
مشرف مميز


تاريخ التسجيل : 13/10/2010
عدد المساهمات : 93
نقاط : 2245627
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: أقوال الآباء عن الصلاة   الخميس 28 أبريل 2011 - 23:40

أعطنى قلباً منسحقاً واستنارة وقوة لكى ينبع من عينى دموع مقبولة فيضئ قلبى بالصلاة النقية .

لا تشته أن تصلى عندما تنقى نفسك من طياشة الأفكار ، بل اعلم أن مداومتك فى الصلاة وكثرة التعب فيها تبطل الطياشة وتنقطع من القلب .

إذا حوربت بأن تهمل صلاتك وتنام . لا تطاوع نفسك .. دائماً اغصب نفسـك على صلاة الليل وزدها مزامير .

الصلاة هي شئ والتأمل في الصلاة هو شىء آخر. وكذلك الصلاة والتأمل يؤثر كلمنهما فى الآخر . الصلاة تشبه الزرع والتأمل هو نضج الحصاد .

الصلاة هي طيران عقلنا إلى الله بل هى عمل مرتفع متعالى على جميع الفضائل وفضيلة أشرف من جميع الأعمال .

ليس بالعلم الكثير والكـتب المختلفة تقتنى النقاوة أو تجدها بل بالاعتناء بالصلاة.إذا ضايقتنا الأفكار أثناء الصلاة وشعرنا بالملل ، فلنخر على الأرض وكتابالصلاة فى أيدينا ونضرع ونحن ساجدون أن يهبنا الله نشاطا لنكمل خدمةالصلاة .

إذا هبط علينا روح الإهمال وبردت حرارتنا نجلس بيننا وبين أنفســـنا ونجمعأفكارنا ونميز بدقة ما هو سببا لإهمال ومن أين بدأ وما هو الذى يبطلك منالصلاة والعبادة .

ثق أن الصلاة هى المفتاح الذى يفتح المعانى الحقيقية للكتب المقدسة .

ما هو رأس كل أعمال النسك التى إذا ما بلغها إنسان يشعرانه قد بلغ قمةالطريق انه الوصول إلى الصلاة الدائم’ فحينما نصل إلى هذا الحد فقد لمسنهاية كل الفضائل وصار مسكنا للروح القدس .

حينما تقف أمام الله للصلاة أقترب إليه بقلب طفل .

الذى يتهاون بالصلاة ويظن ان له بابا أخر للتوبة فهو مخدوع من الشياطين .

إذا بدأت الصلاة الطاهرة ، فاستعد لكل ما يأتى عليك .

إذا وقفت لتصلى ، كن كمن هو قائم أمام لهيب نار .

إن كنت تنتظر حتى تصل إلى الصلاة الطاهرة ثم تصلى . فإلى الأبد ما تصلى لأن الصلاة الطاهرة نصل إليها بالصلاة .

الصلاة هي صراخ العقل الذى يصرخ بدون إرادة من حرقة القلب .

بالصلاة يكمل عمل التوبة الذى هو ندم النفس والحزن وبها أيضا تتحرك النفسإلى حركات تفوق سائر الحركات الجسدانية والنفسانية تلك التى يسميها الآباءالتدبير الروحانى .

من مداومة الصلاة ينمو فى المصلى ويتوفر له الحياء والحشمة من الله ....بل من داوم الشخوص ولقاء الله فى الصلاة تخاف الآلام من الدنو إليه كيفمااتفق .

أعط نفسك لعمل الصلاة فتجد الشىء الذى لا تقدر أن تسمعه من أحد لأن ليست فى أحد كفاية لسماعه !!
لأن حرارة الصلاة والهذيذ تحرق الآلام والأفكار كمثل النار .

لأن الدالة عند الله تعالى إنما تتكون من مواصلة مفاوضته ومداومة محادثته فى الصلاة .

وليس فقط تكون الحروب عند المصلى ، كلا شىء بل انه يزدرى أيضا بالجسد الذى هو سبب القتالات .

إذا ما اتحد الهذيذ بالصلاة النقية ، عند ذلك يكمل قول السيد .... حيثمااجتمع اثنان أو ثلاثة بأسمى هناك أكون فى وسطهم ... ويعنى بالثلاثة ...النفس والجسـد والروح ، أو العقل والهذيذ والصلاة الطاهرة .

الصلاة الطاهرة التي بلا طياشة ليست التى يكون فيها العقل بالكامل بلا فكرأو رؤية فى شىء ما بل أن لا يطيش فى الأشياء الباطلة أثناء الصلاة والأمورالجيدة يكون قد أبتعد عن طهارة الصلاة بل أنه يهتم بأشياء واجبة لائقةبضمير مرضى الله وقت الصلاة .

وان كانت درجة الحب الإلهى أرفع من الصلاة ، إلا أنه بدون التضرع والصلاة والدموع المحزونة الدائمة مع السهر والنسك ما يقتنى الحب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أقوال الآباء عن الصلاة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي احبــــــــــاء الانبا تكلا بدشنا  :: منتدي الأباء القديسين :: قسم اقوال الاباء-
انتقل الى: