منتدي احبــــــــــاء الانبا تكلا بدشنا




 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  facebookfacebook  دخولدخول  
مشاركة


شاطر | 
 

 المزمور التاسع والثمانون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مورا مرمر
مشرف مميز
مشرف مميز


الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 22/10/2010
عدد المساهمات : 348
نقاط : 2244502
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: المزمور التاسع والثمانون   الأحد 29 مايو 2011 - 9:22

89: 0 قصيدة لايثان الازراحي

89: 1 بمراحم الرب اغني الى الدهر لدور فدور اخبر عن حقك بفمي

89: 2 لاني قلت ان الرحمة الى الدهر تبنى السماوات تثبت فيها حقك

89: 3 قطعت عهدا مع مختاري حلفت لداود عبدي

89: 4 الى الدهر اثبت نسلك و ابني الى دور فدور كرسيك سلاه

89: 5 و السماوات تحمد عجائبك يا رب و حقك ايضا في جماعة القديسين

89: 6 لانه من في السماء يعادل الرب من يشبه الرب بين ابناء الله

89: 7 اله مهوب جدا في مؤامرة القديسين و مخوف عند جميع الذين حوله

89: 8 يا رب اله الجنود من مثلك قوي رب و حقك من حولك

89: 9 انت متسلط على كبرياء البحر عند ارتفاع لججه انت تسكنها

89: 10 انت سحقت رهب مثل القتيل بذراع قوتك بددت اعداءك

89: 11 لك السماوات لك ايضا الارض المسكونة و ملؤها انت اسستهما

89: 12 الشمال و الجنوب انت خلقتهما تابور و حرمون باسمك يهتفان

89: 13 لك ذراع القدرة قوية يدك مرتفعة يمينك

89: 14 العدل و الحق قاعدة كرسيك الرحمة و الامانة تتقدمان امام وجهك

89: 15 طوبى للشعب العارفين الهتاف يا رب بنور وجهك يسلكون

89: 16 باسمك يبتهجون اليوم كله و بعدلك يرتفعون

89: 17 لانك انت فخر قوتهم و برضاك ينتصب قرننا

89: 18 لان الرب مجننا و قدوس اسرائيل ملكنا

89: 19 حينئذ كلمت برؤيا تقيك و قلت جعلت عونا على قوي رفعت مختارا من بين الشعب

89: 20 وجدت داود عبدي بدهن قدسي مسحته

89: 21 الذي تثبت يدي معه ايضا ذراعي تشدده

89: 22 لا يرغمه عدو و ابن الاثم لا يذلله

89: 23 و اسحق اعداءه امام وجهه و اضرب مبغضيه

89: 24 اما امانتي و رحمتي فمعه و باسمي ينتصب قرنه

89: 25 و اجعل على البحر يده و على الانهار يمينه

89: 26 هو يدعوني ابي انت الهي و صخرة خلاصي

89: 27 انا ايضا اجعله بكرا اعلى من ملوك الارض

89: 28 الى الدهر احفظ له رحمتي و عهدي يثبت له

89: 29 و اجعل الى الابد نسله و كرسيه مثل ايام السماوات

89: 30 ان ترك بنوه شريعتي و لم يسلكوا باحكامي

89: 31 ان نقضوا فرائضي و لم يحفظوا وصاياي

89: 32 افتقد بعصا معصيتهم و بضربات اثمهم

89: 33 اما رحمتي فلا انزعها عنه و لا اكذب من جهة امانتي

89: 34 لا انقض عهدي و لا اغير ما خرج من شفتي

89: 35 مرة حلفت بقدسي اني لا اكذب لداود

89: 36 نسله الى الدهر يكون و كرسيه كالشمس امامي

89: 37 مثل القمر يثبت الى الدهر و الشاهد في السماء امين سلاه

89: 38 لكنك رفضت و رذلت غضبت على مسيحك

89: 39 نقضت عهد عبدك نجست تاجه في التراب

89: 40 هدمت كل جدرانه جعلت حصونه خرابا

89: 41 افسده كل عابري الطريق صار عارا عند جيرانه

89: 42 رفعت يمين مضايقيه فرحت جميع اعدائه

89: 43 ايضا رددت حد سيفه و لم تنصره في القتال

89: 44 ابطلت بهاءه و القيت كرسيه الى الارض

89: 45 قصرت ايام شبابه غطيته بالخزي سلاه

89: 46 حتى متى يا رب تختبئ كل الاختباء حتى متى يتقد كالنار غضبك

89: 47 اذكر كيف انا زائل الى اي باطل خلقت جميع بني ادم

89: 48 اي انسان يحيا و لا يرى الموت اي ينجي نفسه من يد الهاوية سلاه

89: 49 اين مراحمك الاول يا رب التي حلفت بها لداود بامانتك

89: 50 اذكر يا رب عار عبيدك الذي احتمله في حضني من كثرة الامم كلها

89: 51 الذي به عير اعداؤك يا رب الذين عيروا اثار مسيحك

89: 52 مبارك الرب الى الدهر امين فامين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المزمور التاسع والثمانون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي احبــــــــــاء الانبا تكلا بدشنا  :: الكتاب المقدس :: قسم الكتاب المقدس-
انتقل الى: